الشعلة

الإفتاء ترد.. هل يجوز صلاة النوافل جماعة؟

حسمت دار الإفتاء الجدل حول حكم صلاة النوافل في جماعة، جاء ذلك في فتوى رسمية عبر موقع الدار الإلكتروني ردا على سؤال تلقته دار الإفتاء من أحد الأشخاص يخص حكم صلاة النافلة في جماعة، وبيان معنى البدعة الحسنة.

وأكدت دار الإفتاء المصرية، أن دعوة الناس إلى الاجتماع إلى قيام الليل في جماعة وسيلة للعبادة وليس عبادة، فلا يعتبر بدعة؛ لأنه من قبيل الدعوة إلى فعل الخيرات والتعاون على البر والتقوى، وهذا شيء مأمور به شرعًا، وذلك مع التنبيه على ضرورة التنسيق مع الجهة الموكول إليها رعاية أمر المساجد والإشراف عليها.

وأوضحت دار الإفتاء، أنه فيما يخص البدعة الحسنة والسنة الحسنة فلا فرق بينهما؛ لأن المقصود بها ما يوافق الشريعة سواء في إطار القواعد العامة الكلية أو القواعد الفرعية المأخوذة منها، فالبدعة الحسنة هي نفسها السنة الحسنة المأخوذة عن الرسول والخلفاء الراشدين من بعده سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة.

وتابعت دار الإفتاء: أما عن تطبيق أفعال النبي صلى الله عليه وآله وسلم كما هي؛ فهو أمرٌ مطلوبٌ في مسائل العبادات كلما أمكن ذلك، وفي حدود الاستطاعة، وأما التأسي بما كان يقرأه صلى الله عليه وآله وسلم في صلاة معينة فلا مانع منه شرعًا؛ لأنه من قبيل السنة، ولكنه ليس واجبًا، ولا يعد مبتدعًا من يصلي نفس الصلاة بآيات أخرى، فالأمر على السَعة للعموم.

 

مقالات ذات صلة

وزارة البيئة تكشف حقيقة صوت ‘الحوت الأزرق’ المرعب

admin

متوسط أسعار الوقود في الولايات المتحدة يصل إلى مستوى قياسي

admin

وفاة أقصر رجل في العالم بالالتهاب الرئوي

admin