الخطاب الإلهيتوب ستوري

الخطاب الإلهي في كيفية مخاطبة الرسول عليه الصلاة والسلام

يحفل الخطاب الإلهي بالعديد من العبر والعظات التي وردت في مختلف سور القرآن الكريم وهو الخطاب الصالح لكل زمان ومكان  وقد جاءت سورة الحجرات  وهي من سور القرآن العظيمة ، رغم قصرها، وقلة عدد آياتها جاءت شاملة لأحكام وآداب وأوامر ونواه لا تجدها مجتمعة في سورة سواها، وتشتمل السورة على كثير من حقائق العقيدة والتشريع والأخلاق، وقد جاءت آياتها كمنهج متكامل لمجتمع إسلامي، سليم العقيدة، نقي القلب، عف اللسان، مهذب الأخلاق، نقي السريرة مع الله مجتمع رباه القرآن على يد من كان خلقه القرآن صلى الله عليه وسلم

سورة الحجرات هي مدينة، نزلت في العام التاسع الهجري وعدد آياتها: ثمانية عشر آية، وسميت بهذا الاسم نسبة لحجرات النبي صلى الله عليه وسلم (والمراد حجرات نسائه ، وكان لكل واحدة منهن حجرة في مؤخرة المسجد النبوي.

وقد تناولت آياتها الثلاث الأولي ثلاثة قضايا مهمة تتلخص في: تحريم الافتئات (التعدي )على الله والرسول، وكذا تحريم رفع الصوت والأمر بغضِّه بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم إضافة إلي النهي عن إزعاجه صلى الله عليه وسلم

يقول الله تعالي:﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ *يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ *إِنَّ الَّذِينَ يَغُضُّونَ أَصْوَاتَهُمْ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ أُولَئِكَ الَّذِينَ امْتَحَنَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ لِلتَّقْوَى لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ عَظِيم ﴾ سورة الحجرات : 1 ـ 3

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق