الشعلة

 ولادة نادرة يتحدث عنها العالم أجمع في بريطانيا

شهدت بريطانيا واحدة من الولادات النادرة التي قد تحدث كل فترة والتي قد يتحدث عنها العالم أجمع، حيث أنجبت بريطانية طفلاً ضخماً يبلغ وزنه حوالي 6.78 كيلوجرامات، ويُعتقد أنه ثالث أكبر مولود جديد في المملكة المتحدة على الإطلاق، وبسبب الضخامة لقبه أحد الانسباء بفرس النهر الصغير. 

حيث جاء آلم الولادة للأم التي تدعي تشيرال ميتشيل، البالغة من العمر 31 عاماً، و أحتاجت لقابلتين لتوليد طفلها في مستشفى جون رادكليف في أكسفورد، بعد أن تبين كبر حجمه، وصعوبة العملية وخطورتها لإخراج الطفل من بطن الأم ، حسب صحيفة ميرور البريطانية.

وبعد مدة قليلة في العمليات ولد الطفل، واسمه ألفا، وكان مفاجأة كبيرة لوالدته التي لديها ثلاثة أطفال غيره، وقالت إن الجميع في غرفة الولادة كان يضحك عند خروج رأسه، وأن الممرضين والممرضات كانوا يتهامسون أنه لا بد أن يكون أكبر طفل في العالم.

وأوضحت تشيرال الطبيبة التي قامت بعملية الولادة والتي تقيم في إكسفوردشير: أنه يعود وزنه الزائد إلى تشخيصي في وقت متأخر جداً بمرض سكري الحمل، وكان ألفا موجوداً في السائل الأمنيوسي الذي كان أكثر حلاوة،”.

وقالت الأم وهي ربة منزل: لا أزال أقول إنني أنجبت “حبة زبدة صغيرة” أما عمي فقد أطلق على ألفا لقب “فرس النهر الصغير”.

مقالات ذات صلة

الحكومة تنعي شهداء بئر العبد: التاريخ سيذكر من دافعوا عن الأوطان بحروف من نور

admin

الصحة العالمية تحذر من خطورة تدخين المنتجات الجديدة للتبغ كالسجائر الإلكترونية والتبغ المسخن

admin

الإفتاء تهنئ متابعيها ببدء العام الميلادي الجديد

admin