الشعلة

مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي: جميع الأصحاء مكلفون بالصيام إلا الكوادر الطبية يمكنهم الإفطار

تستعد الدول الإسلامية والعربية لإجراءات استثنائية خلال شهر رمضان لمنع انتشار وباء كورونا المستجد

وقال مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي إن العاملين في المجال الطبي الذين يعتنون بمرضى كورونامستثنون من صيام شهر رمضان وحث المسلمين على عدم التجمع لأداء صلاة الجماعة خلال الشهر الذي يبدأ هذا الأسبوع.

وأضاف المجلس في بيان نقلته وسائل الإعلام الرسمية في وقت متأخر من مساء الأحد أن جميع الأصحاء مكلفون بالصيام لكن يمكن للكوادر الطبية التي تمثل الخط الأمامي في مواجهة وباء فيروس كورونا المستجد أن يفطروا “إن كانوا يخافون أن يؤدي صومهم إلى ضعف مناعتهم أو تضييع مرضاهم“.

وقال إن على المسلمين الالتزام بالتباعد أثناء الصلاة في رمضان وعيد الفطر.

 وعلقت الإمارات أداء الصلوات في جميع دور العبادة بما في ذلك المساجد في إطار إجراءات احتواء الفيروس.

وحذر المجلس في البيان من “الدعوة إلى التجمع في مثل هذه الظروف، لما فيه من تعريض حياة الناس للخطر والمهالك، وأن مثل هذه الدعوات حرام شرعا”.

وسجلت الإمارات، مركز الأعمال في المنطقة، 6781 إصابة بالفيروس و41 وفاة، وهذه هي ثاني أعلى حصيلة بعد السعودية بين دول مجلس التعاون الخليجي الست التي شهدت زيادة مستمرة لعدد حالات الإصابة بالعدوى حتى تجاوزت 26 ألف حالة وأكثر من 160 وفاة مع قيام الدول بزيادة اختبارات الكشف عن الفيروس.

مقالات ذات صلة

تعرف علي أهم أحداث 2020 على «فيسبوك»

admin

تقوى الله في السر والعلن

admin

ما الحكمة من تحويل القبلة وسر التوجه نحو الكعبة

admin