الشعلة

زيلينسكي يتوعد بِرد انتقامي بعد هجوم صاروخي روسي على أوديسا

توعد الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، بِرد انتقامي على موسكو بعد شنّها هجوما ليليا عنيفا بالصواريخ على مدينة أوديسا الساحلية أدى الى مقتل شخصين وتضرر كاتدرائية تاريخية.

وشنّت روسيا، ليل السبت، الأحد ضربات صاروخية، على أوديسا، في استكمال لضرباتها المكثّفة على المدينة المطلة على البحر الأسود.

وقال زيلينسكي إن هذه الضربات جاءت ضد مدن مسالمة وضد مبان سكنية وكاتدرائية، مضيفا أنه سيكون هناك بالتأكيد ردّ انتقامي ضد الروس من أجل أوديسا.

وأعلن وزير الداخلية الأوكراني إيغور كليمنكو أن القصف أدى الى مقتل شخصين وإصابة 22 آخرين بينهم أربعة أطفال.

وأفادت القوات المسلحة الأوكرانية أن روسيا أطلقت “19 صاروخا من أنواع مختلفة” منها اسكندر  وأونيكس وكاليبير، تمّ اعتراض تسعة منها.

وأشارت الى أن الصواريخ التي لم تتمكن من التعامل معها تسببت بأضرار في البنى التحتية المرفئية، وأصابت ستة أماكن سكن على الأقل بينها مبانٍ لشقق وأدت إلى انقطاع التيار الكهربائي.

من جهته أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال استقباله نظيره البيلاروسي وحليفه ألكسندر لوكاشنكو “فشل” هجوم كييف المضاد.

مقالات ذات صلة

بيان غير عادي من مجمع الفقه السوداني بشأن العيد

admin

نقيب الموسيقيين: أنغام تعود لمنزلها قريبا

admin

“أسباب فنية” تؤجل لقاء حميدتي والبرهان إلى الشهر المقبل

admin