الشعلة

تحذير من عاصفة شمسية مدمرة قد تتسبب في قطع الإنترنت عن العالم بهذا التوقيت

ماذا لو تحولت السيناريوهات الخيالية التي تتناول تأثير عاصفة شمسية هائلة على الأرض إلى واقع مرعب في غضون عامين؟ هذا ما يحذر منه تقرير نشرته صحيفة واشنطن بوست، حيث ذكرت أن الشمس تقترب من الوصول إلى ذروة نشاطها الشمسي في التاريخ، وأشار التقرير إلى حدث كارينغتون الذي وقع في سبتمبر 1859، والذي شهد أقوى عاصفة شمسية سجلت في التاريخ، والتي أحدثت اضطرابات كهربائية في باريس وبوسطن، وظهور الشفق في مناطق استوائية مثل كوبا وجامايكا وبنما.

عاصفة شمسية مدمرة

وأضاف التقرير أن هذه العاصفة لم تكن الوحيدة من نوعها، ففي عام 1989، ضربت عاصفة شمسية أخرى الأرض، وأدت إلى انهيار شبكة كهرباء في كيبيك الكندية لعدة ساعات. ومنذ عام 2012، لم تشهد الأرض عواصف شمسية كبيرة، لأن الشمس تمر بدورات نشاط تستغرق 11 عامًا.

وتوقع التقرير أن تصل الشمس إلى ذروة نشاطها الشمسي في عام 2025، وأن تكون هذه الدورة أشد قوة وتأثيرًا من السابقة، لأن العاصفة الشمسية قد تحمل موجات كهرومغناطيسية قادرة على تدمير أنظمة شبكة الإنترنت حول العالم، بالإضافة إلى انقطاع شبكات الكهرباء في مختلف الدول، وحذرت سانجيثا عبده جيوتي، باحثة في علوم الكمبيوتر بجامعة كاليفورنيا، من أن العاصفة الشمسية قد تؤدي إلى انقطاع خدمات الإنترنت لفترات طويلة، اعتمادًا على حجم وزمن استغراق إصلاح ضررها، وأن ذلك قد يكلف الاقتصاد الأمريكي خسائر تصل إلى 11 مليار دولار يوميًا، بحسب NetBlocks.

مقالات ذات صلة

قطر تمول طباعة كتب دراسية طائفية للحوثيين

admin

لغز العثور على جثة قائد عسكري يمني بالجيزة

admin

نائب رئيس الوزراء الروسي يكشف عن سعر الصرف الأمثل للروبل

admin