تقاريرتوب ستوري

قطر تدعم الإرهاب.. تقرير يفضح تمويل الدوحة لشحنات أسلحة لحزب الله

كشفت قناة “فوكس نيوز” الأمريكية، عن أن الدوحة مولت تسليم أسلحة إلى ميليشيا حزب الله الإرهابية، معتبرةً أن هذا الأمر يعرض القوات الأمريكية في قطر، والتي يبلغ عددها حوالي 10 آلاف فرد، للخطر.
واخترق مقاول أمني خاص، هو جيسون جي، أعمال شراء الأسلحة في قطر، وقال لشبكة “فوكس نيوز” الثلاثاء إن “أحد أفراد الأسرة المالكة” في الدوحة سمح بتسليم عتاد عسكري إلى حزب الله.
وووثّق ملف قدمه جيسون جي، وتحققت منه شبكة “فوكس نيوز”، الدور الذي لعبه أحد أفراد العائلة المالكة القطرية منذ عام 2017 في مخطط تمويل الإرهاب المترامي الأطراف.
وأشار التقرير إلى أن عبد الرحمن بن محمد سليمان الخليفي، سفير قطر لدى بلجيكا وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، سعى إلى دفع 750 ألف يورو لجيسون لإخفاء الملف.
من جهته، قال جيسون الذي يستخدم اسماً مستعاراً لحماية نفسه من الانتقام القطري، إن هدفه هو “وقف قطر تمويل المتطرفين”.
وأضاف أنه “يجب إزالة التفاحة الفاسدة من السلة”، في إشارة إلى الدور الذي تلعبه الدوحة في النظام الدولي.
وطالب برلمانيون أوروبيون باتخاذ موقف حازم إزاء تورط قطر المتكرر في تمويل الإرهاب، خاصة بعد فضيحة دعمها وتسليحها لميليشيات حزب الله.
وجاءت خطوة البرلمانيين بعدما كشفت شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية، الأربعاء، أن الدوحة موّلت شحنات أسلحة لحزب الله.
وفي مقابلة مع “فوكس نيوز”، دعت النائبة الفرنسية نتالي غوليه إلى شن حملة على تمويل قطر للإرهاب.
وأوضحت غوليه، السيناتور الفرنسية التي قادت لجنة التحقيق في الشبكات المتطرفة في أوروبا، وكتبت تقريرا لحلف شمال الأطلسي بشأن تمويل الإرهاب: “يجب أن يكون لدينا سياسة أوروبية بشأن قطر وأن نكون يقظين بشكل خاص بشأن تمويلها للإرهاب. على بلجيكا أن تطلب من الاتحاد الأوروبي إجراء تحقيق وتجميد جميع الحسابات المصرفية القطرية”.
وتابعت: “علينا الاتفاق على سياسة عامة لمنع أي تمويل للإرهاب، خاصة من دول مثل قطر أو تركيا”.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق