الشعلة

وزير الخارجية: عودة العلاقات الطيبة بين مصر وتركيا ستكون طبقا لمجريات ليبيا

شكري

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن “منع تركيا للهاربين و”الإخوان المسلمين” من الظهور الإعلامي يمثل خطوة إيجابية من قبل أنقرة نحو تطبيع العلاقات بين البلدين”.

وفي تصريح لقناة “القاهرة والناس”، قال شكري إن “العلاقات الطبيعية بين الدول مبنية على عدم التدخل في الشؤون الداخلية”.

وأضاف أن “قرار منع الهاربين و”الإخوان المسلمين” من الظهور على الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي سياسة تتسق مع قواعد القانون الدولي، وهي خطوة إذا استقرت واستمرت ستؤدي إلى تطبيع العلاقات واستمرار الاتصالات على مستويات مختلفة لوضع إطار علاقات واستئنافها”.

وتابع أن “عودة العلاقات الطيبة بين مصر وتركيا سيكون لها أساس لمجريات ليبيا، إذ أن الشأن الليبي له تأثير على الأمن القومي المصري وله أهمية لمصر”.

مقالات ذات صلة

زيادة 11 جنيه دفعة واحدة.. تعرف على أسعار شاي ليبتون الجديدة بداية من فبراير

admin

سامح عاشور يقدم استقالته من عضوية الشيوخ بعد الترشح على مقعد نقيب المحامين

admin

بالرقم القومي.. تعرف علي طريقة الاستعلام عن كارت الخدمات المتكاملة

admin