الشعلة

وداعا للهاكرز.. أول نظام أمني في العالم غير قابل للقرصنة

طور علماء بريطانيون أول نظام أمني غير قابل للاختراق في العالم لحماية نظام الاتصالات ضد الهجمات الإلكترونية.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن فريق من جامعة سانت أندروز اسكتلندية إلى جانب شركاء دوليين يرون أنهم توصل إلى السرية الكاملة باستخدام تكنولوجيا جديدة، والذي يوقف شبكات الحاسوب المعقدة والمتقدمة من قرصنة البيانات.

ويستخدم النظام الجديد رقاقات من السيليكون تحتوى على تركيبات معقدة، والتي تم تصميمها لإرسال المعلومات دفعة واحدة بحيث لا يمكن اختراقها أو اعتراضها بواسطة هاكرز.

وأشارت “ديلي ميل” إلى أن النظام الجديد يقوم بتخزين المعلومات على شكل ضوء، حيث يتم تمريرها من خلال رقاقة السيليكون التي تحتوي على هياكل معقدة، والتي تنحني وتكسر الضوء وتشوش على المعلومات.

ويعد البروفيسور أندريا دي فالكو الأستاذ في كلية الفيزياء وعلم الفلك في جامعة سانت أندروز أول من وصف النظام الجديد بأنه لا يمكن اختراقه.

كان خبراء الأمن قلقين من أن الإرهابيين الإلكترونيين كانوا يخزنون بالفعل معلومات جاهزة لكسر “الحوسبة الكمية” بمجرد أن تصبح حقيقة واقعة ولكن النظام الجديد يوقف المتسللين في مساراتهم.

وتعود فكرة “السرية المثالية” إلى اقتراح من جانب العلماء عام 1917، ويمكن أن تتحول إلى حقيقة إذا كان من المحتمل تغير الطريقة التي يتم بها اعتراض الرسائل كل مرة، بناء على الرسالة نفسها.

وقال دي فالكو إنه “يمكن استخدام النظام المحكم لحماية سرية الاتصالات المتبادلة بين المستخدمين أيا كانت المسافة التي تفصلهم، وبسرعة فائقة قريبة من الحد الأقصى للضوء وفي رقائق بصرية متوافقة غير مكلفة”.

والحوسبة الكمية أو الكمومية تعتمد على مبادئ ميكانيكا الكم وظواهره، مثل حالة التراكب الكمي والتشابك الكمي، للقيام بمعالجة البيانات.

مقالات ذات صلة

روسيا ومصر تتحوّلان إلى الروبل والجنيه في معاملاتهما المتبادلة

admin

روسيا تخفض سعر الفائدة الى ما قبل حربها ضد أوكرانيا

admin

تعرف علي الفاكهة التي تستخدم بديلا للقهوة

admin