الشعلة

هذا ما اكتشفه العلماء في العسل الأمريكي

أظهرت دراسة جديدة وصادمة نشرتها دورية Nature Communications إن عسل النحل في الولايات المتحدة الأمريكية يحتوي على إشعاعات نووية ناجمة عن تجارب نووية أجريت منذ خمسينيات وستينيات القرن الماضي، إنه إنه في الوقت نفسه، آمن للإستخدام البشري.

ووفقًا لما نشرته الدورية الأمريكية، فإن العسل «مليء بالتساقطات الباقية إثر تفجير القوى النووية في العالم أكثر من 500 قنبلة نووية في الغلاف الجوي. إذ شكلت تلك الانفجارات اختبارات وإظهاراً للقوة أمام الدول المنافسة، وقد عانى العسل بسبب كل ذلك».

وجمع الباحثون عيّنات من العسل من أكثر من 100 خلية وعينات من التربة من 110 مواقع عبر شرق الولايات المتحدة، حيث وجدوا مستويات عالية من السيزيوم في عيّنات التربة والعسل.

وأوضحت الدراسة أن “معظم الإشعاع الناتج عن تفجير سلاح نووي يتحلل خلال الأيام القليلة الأولى، لكن أحد المنتجات الانشطارية أطول عمراً وأكثر وفرة (السيزيوم)، إذ يبلغ نصف عمره الإشعاعي 30.2 سنة”.

ورصدت الأبحاث السابقة بعد كارثة تشيرنوبيل النووية مستويات مرتفعة من السيزيوم في العسل الأوروبي وحبوب اللقاح.

الخبر السار أنه، وفقاً للباحثين، قد يكون معظم هذا العسل آمناً للاستهلاك البشري

مقالات ذات صلة

حمو بيكا يطلب مواجهة هاني شاكر

mohamed

علي محمد الشرفاء يكتب: التشريع الإلهي

admin

السيسي نصير “الغلابة” لتحسين حياتهم

admin