الشعلة

نائب رئيس جمهورية إندونيسيا يشيد بجهود شيخ الأزهر فى إرساء السلام في العالم

احمد الطيب
أشاد نائب رئيس جمهورية إندونيسيا، الدكتور معروف أمين، بجهود فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، فى إرساء قواعد السلام في العالم.
جاء ذلك خلال لقائه الدكتور محمد أبوزيد الأمير، نائب رئيس جامعة الأزهر، خلال افتتاح الملتقى الدولي لخبراء التعليم العالي في العالم، والذي يقام في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.
من جانبه ألقى الدكتور محمد أبوزيد الأمير الكلمة الرئيسة في افتتاح الملتقى حول دور الأزهر الشريف التاريخي، تعريفاً بمكانة وعالمية رسالته وعراقته كأقدم مؤسسة تعليمية في العالم.
وأوضح نائب رئيس جامعة الأزهر أن تعدد المذاهب الفقهية وقبول الآخر يساهم بشكل كبير في استقرار المجتمعات، لافتا إلى أن مؤسسة الأزهر الشريف جامعا وجامعة برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والدكتور محمد المحرصاوي، رئيس الجامعة، تحرص كل الحرص على نشر الوسطية والاعتدال في مختلف دول العالم، من خلال احتضان الأزهر الشريف للطلاب الوافدين من مختلف دول العالم.
وأشار إلى أن الأزهر الشريف تبنى على مر تاريخه المجيد المنهج الوسطى المعتدل بعيدا عن التطرف والإرهاب وربى أبناءه على قبول الآخر والحوار البناء وتقديم النصح والإرشاد لكل مسلم وتصحيح المفاهيم المغلوطة، ولهذا كان الأزهر ولا يزال قبلة للوافدين من كل أنحاء العالم الذين يحرصون على الدراسة به والنهل من علومه وفكره السمح.
وأوضح الأمير أن العلاقات المصرية الإندونيسية علاقات قديمة وقوية، مؤكدا أن جمهورية مصر العربية كانت من أوائل الدول التي اعترفت باستقلال إندونيسيا، إضافة إلى ذلك خصص الأزهر الشريف منذ نشأته رواقا لطلاب إندونيسيا أطلق عليه رواق الجاوية.
يذكر أن ملتقى خبراء التعليم العالي بجاكرتا شارك فيه نائب رئيس جمهورية إندونيسيا الشيخ الدكتور معروف أمين، والمدير العام بوزارة الشؤون الدينية، الدكتور قمر الدين أمين، ورئيس الجامعة الإسلامية العالمية الإندونيسية، الدكتور قمر الدين هدايات، ورؤساء الجامعات والأكاديميين من داخل وخارج إندونيسيا.
يشار إلى أن الشعب الإندونيسي يقدر مكانة الأـزهر الشريف وعلمائه الأجلاء، وتأكيداً لذلك زار فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر لإندونيسيا مرتين في العام ٢٠١٦ و٢٠١٨، مما يعكس مكانة إندونيسيا عند فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف.
رافق نائب رئيس جامعة الأزهر خلال زيارته الشيخ نزار مشهدي، رئيس معهد تزكى، وأحد خريجي جامعة الأزهر الشريف.

مقالات ذات صلة

أبرز جهود الدولة المصرية لمساندة أصحاب الهمم

admin

ولي عهد أبو ظبي يوجه الشكر للرئيس السيسي لدعمه المتواصل لأمن واستقرار المنطقة

admin

الصحة تعلن عن تطعيم 44 % من طلاب التعليم

mohamed