الشعلة

معلم رياضيات صيني يعاقب تلميذته حتى الموت بسبب إجابتين خاطئتين

أقدم معلم رياضيات في مقاطعة سيتشوان الصينية على معاقبة إحدى تلميذاته حتى الموت بسبب إجابتين خاطئتين على أسئلته.

وأفادت صحيفة “أورينتال ديلي”، نقلا عن أسرة الفتاة، أن معلم الرياضيات في المدرسة الابتدائية التجأ إلى معاقبة التلميذة بسبب إجابتين خاطئتين.

وقالت أسرة الضحية إنه في يوم 10 سبتمبر الجاري، وهو يوم تحتفل فيه الصين بعيد المعلم، حملت التلميذة، التي تبلغ من العمر 10 سنوات، الزهور لتهنئة معلميها، بمن فيهم معلم الرياضيات.

وفي حوالي الساعة التاسعة صباحا في فصله، لم تتمكن التلميذة من الإجابة على سؤالين، فقرر المعلم إجبارها على الجلوس على ركبتيها، وبدأ في سحبها من أذنيها وضربها على رأسها.

وبحسب شقيقتها التوأم، التي كانت معها في نفس الصف (الفصل)، لم تتمكن الطالبة من الوقوف بعد العقوبة، وساعدها زملاؤها على العودة لمقعدها.

وبعد مرور 3 ساعات اتصل المعلم بجدة الفتاة وطلب اصطحاب حفيدتها من المدرسة، وعند وصولها إلى المدرسة، رأت الجدة أن حفيدتها لا تستطيع التحدث وفتح عينيها، وبعد نقلها إلى المستشفى توفيت الفتاة.

وبحسب جدتها، فإن الفتاة كانت تخشى بشدة حضور دروس هذا المعلم، حيث لجأ في كثير من الأحيان إلى العقاب البدني.

مقالات ذات صلة

أعداد الشركات المتضررة من فيروس «كورونا».. تعرف عليها

admin

تعرف على الوضع الصحي للاجئين في مصر

admin

جزيرة غامضة يستعد فيها رواد الفضاء للسفر إلى المريخ

admin