الشعلة

مصري يعاني من الشلل ضمن أفضل 100 مدرب برمجة بالعالم

استطاع شاب مصري، يدعى محمد عبد الوهاب، ويعاني من إعاقة كبيرة، التخرج في كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي بجامعة القاهرة بتقدير ممتاز، ليتم تعيينه مدرسًا بها.

 كما حصد الشاب المصري، صاحب الإرادة الفولاذية، جائزة عالمية في البرمجة لم يسبقه إليها إلا 19 شخصا فقط على مدى 70 عاما، بحسب ما قالت سكاي نيوز.

وروى الشاب المصري العبقري محمد عبد الوهاب، لموقع “سكاي نيوز عربية”، تفاصيل مسيرة كفاحه والتحديات التي استطاع التغلب عليها وقهرها، مؤكدا أنه لم يشعر يوما أن لديه إعاقة، بل لديه إصرار وعزيمة وتحد جعلوه مدربا لمن ليست لديهم نفس إعاقته.

وكان عبد الوهاب، قد حصد الأسبوع الماضي جائزة “Senior Coach Award” في المسابقة العالمية للبرمجة “ICPC” التي عقدت لأول مرة في روسيا، وذكر بيان من كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي بجامعة القاهرة، أنه تم تصنيف محمد عبد الوهاب من أحسن 100 مدرب برمجة على مستوى العالم، وأفضل المدربين في الوطن العربي.

ومسابقة البرمجة الجامعية الدولية هي مسابقة برمجة حسابية لطلاب الجامعات، تعمل خلالها الفرق المكونة من ثلاثة أفراد والتي تمثل جامعاتها، على حل أكثر مشاكل العالم الحقيقي من المسائل الرياضية من خلال البرمجة، والتي من أهدافها تعزيز التعاون والإبداع والابتكار والقدرة على الأداء تحت الضغط.

وقد نافس الشاب المصري عبد الوهاب، خلال المنافسة على الجائزة مع العشرين مبرمجا الذين حصدوا نفس الجائزة من أجل الحصول على أعلى جائزة في المسابقة وهي “Lifetime Coach Award”. 

وكان العبقري المصري قد تم استضافته في العديد من البرامج التلفزيوينة خلال السنين الماضية، نظرا لموهبته في البرمجة وعبقريته الفذة في هذا المجال، الذي لم تمنعه إعاقته من أن يصبح من أشهر البرمجين في العالم.

مقالات ذات صلة

الحكومة المصرية تطالب المصريين بتوخي الحذر من كورونا

admin

الرئيس السيسي: نمتلك القدرات لمواجهة فيروس كورونا

admin

وفاة عبد الله محمد مرسي بأزمة قلبية

admin