الشعلة

كمامات شفافة تظهر تعبيرات الوجه في زمن كورونا

تنتج شركة أزياء إيطالية كمامات شفافة تسمح لمن يرتديها بإظهار ابتسامته والإيماءات وتعبيرات الوجه في العمل، ويرى القائمون على الشركة أن هذه الأقنعة أصبحت ضرورية ليس فقط للأشخاص الذين يعانون من ضعف في السمع والذين يعتمدون على قراءة حركة الشفاه، بل في الكثير من الوظائف التي يحتاج أصحابها للتواصل الإنساني والابتسام وإظهار الود.

تقول دوريانا ماريني التي تنتج هذه الأقنعة : “الأقنعة الشفافة تناسب الجميع” وتضيف: “يمكن لأي شخص استخدام هذا القناع لتحقيق تواصل أكثر سلاسة، ليس فقط بالكلمات، ولكن أيضًا بالإيماءات وتعبيرات الوجه وحركات الشفاه”.

عندما ضرب فيروس كورونا البلاد في آذار/ مارس، كانت ماريني أمام خيارين، إما إغلاق شركتها أو التكيف مع الجائحة، فكان الخيار الثاني. كان مصنعها مجهزًا بآلات خياطة جاهزة للعمل. صممت أول قناع جراحي قابل للغسل ومعتمد طبيًا، والذي سرعان ما حصد الضجة والشهرة.

القناع الشفاف مصنوع من مادة البولي يوريثين، والتي تتحول لنسيج باستخدام اللحام والخياطة الحراريين.

تضمن العملية المكونة من خطوتين، العزل، حتى بعد غسيل القناع لأربع مرات.

تقول ماريني: “ بدأنا بطلبات من جهات محددة، مثل الأشخاص الذين يعانون من ضعف في السمع، والآن نبيعها ونتلقى طلبات من قطاعات أكثر تنوعا ، مثل الفنادق والمطاعم والمدارس, وكذلك خبراء التجميل ومصففي الشعر … أي شخص يحتاج إلى ابتسامة أثناء العمل”.

تبلغ تكلفة القناع الواحد حوالي 7 دولارات، وتجري شركة Dienpi المزيد من الاختبارات المعملية لترخيص BFE (كفاءة الترشيح البكتيرية) ودرجة بقاء البكتيريا على سطح القناع.

مقالات ذات صلة

دراسة علمية تكشف علاقة فيتامين “د” بمعدلات وفيات كورونا

admin

احتفالا بيوم التمريض العالمي.. حكاية أول ممرضة في العصر الحديث

admin

حكم صيام يوم عاشوراء وما سببه وماجزاؤه

admin