الشعلة

قصة صعود كلب الرئيس الأمريكي من ملجأ إلي سدة الحكم في البيت الأبيض

قدوم بايدن إلى سدة الحكم، فضلا ْعن كونه سعادة بالغة أنعشت الأمريكيين، سيضفي وصول بايدن للبيت الأبيض بعد أقل من ستة أيام، تحولا هائلا في حياة شبرد “الكلب المتبني” من ملجأ للحيوانات الأليفة ليصبح نزيلا للبيت الأبيض خلال السنوات الأربعة القادمة.

فقبل عامين وبالتحديد في 17 نوفمبر 2018، تبني الرئيس المنتخب جو بايدن من جمعية ديلاوير الإنسانية كلبه “الراعي الألماني”، الذي سيصبح قريبًا أول كلب ينتقل من مأوى للحيوانات إلى البيت الأبيض.

ولـ “شبرد” قصة طريفة تشرح تصاريف القدر، في أوائل عام 2018، استقبل الملجأ ستة كلاب من فصيلة شيبرد الألماني، مصابة بالتسمم، وكانوا في حالة إعياء شديدة وبحاجة إلى رعاية طبية مكثفة، حيث كانت الكلاب تعاني من الخمول والقيء ودخلت المستشفى لبضعة أيام.

اخذت الجراء في التعافي، وقام الملجأ بنشر صور لهم على Facebook في مارس 2018 بحثًا عن دور رعاية لتبنيهم، وتلعب الصدفة دورها، عندما أرسلت آشلي بايدن المنشور إلى والدها، وهي تعلم أنه كان يبحث عن رفيق “لشامبيون” كلبه المسن.

وبدأ الرئيس المنتخب جو بايدن في رعاية الكلاب الصغيرة، بعد وقت قصير من وصولها إلى جمعية ديلاوير للإنسانية في مارس 2018.

وسرعان ما ارتبط بايدن بأحد الكلاب الصغيرة وأطلق عليه اسم “ميجور” والذي تبناه رسميا في نوفمبر 2018. لتنتشر الأخبار السارة بعثور “ميجور” على أسرة جديدة.

والطريف أن “ميجور” هو نفسه الكلب الذي تسبب في التواء قدم رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بعد الإعلان عن فوزه في انتخابات 2020.

وتشير الأخبار إلى أن البيت الأبيض حظي دائما بوجود “كلب” مع كل عائلة رئاسية، عدى الرئيس دونالد ترامب، الذي يعد أول رئيس منذ أكثر من قرن لا يملك كلباً.

 

مقالات ذات صلة

اليوم ..بدء العام الدراسي الجديد في مصر وإجراءات احترازية غير مسبوقة

admin

مفكر عربي يكشف أسباب إيواء لندن العناصر الإرهابية المعادية لمصر

admin

دراسة طبية: القهوة مفيدة لصحة الأمعاء الدقيقة

admin