الشعلة

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

حول فضل صلاة العشاء والفجر فى جماعة جاء في الحديث النبوي الشريف : روى مسلم عن عُثْمَانَ بْنِ عَفَّانَ رضي الله عنه قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم، يَقُولُ: “مَنْ صَلَّى الْعِشَاءَ فِي جَمَاعَةٍ فَكَأَنَّمَا قَامَ نِصْفَ اللَّيْلِ، وَمَنْ صَلَّى الصُّبْحَ فِي جَمَاعَةٍ فَكَأَنَّمَا صَلَّى اللَّيْلَ كُلَّهُ”. وهو حديث يبين فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة .

فضل صلاة العشاء في جماعة

وفي الحديث حول فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة في الحديث: (من صلى العشاءَ في جماعةٍ فكأنما قام نصفَ الليلِ . ومن صلى الصبحَ في جماعةٍ فكأنما صلى الليلَ كلَهُ)

فضل صلاة العشاء والفجر

وفي الحديث الشريف حول فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة جاء في الحديث الشريف: (مَن صلَى البردَينِ دخَل الجنةَ) ، وحول فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة فقد جاء في حديث أخرجه البيهقي في شعب الإيمان، أن من حافظ على هاتين الصلاتين في جماعة أربعين ليلة، كتبت له براءتان: براءة من النار، وبراءة من النفاق.

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وحول فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة جاء في الحديث النبوي الشريف عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ -قَالَ أَبُو عَبْدِ اللهِ: أَظُنُّهُ قَدْ رَفَعَهُ- قَالَ: مَنْ صَلَّى الْغَدَاةَ، وَالْعِشَاءَ الْآخِرَةَ أربعين ليلة فِي جَمَاعَةٍ لَا تَفُوتُهُ رَكْعَةٌ، كُتِبت لَهُ بَرَاءَتَانِ: بَرَاءَةٌ مِنَ النَّارِ، وَبَرَاءَةٌ مِنَ النِّفَاقِ.

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وفي فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة في صحيح مسلم عن عثمان بن عفان ـ رضي الله عنه ـ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من صلى العشاء في جماعة، فكأنما قام نصف الليل، ومن صلى الصبح في جماعة فكأنما صلى الليل كله

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وعن فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة من شهد العشاء في جماعة كان له قيام نصف ليلة، ومن صلى العشاء والفجر في جماعة، كان له كقيام ليلة. ورواه أبو داود بلفظ: من صلى العشاء في جماعة كان كقيام نصف ليلة، ومن صلى العشاء والفجر في جماعة كان كقيام ليلة.

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وفي فضل صلاة الفجر والعشاء في جماعة روى مسلم عن عبد الرحمن بن أبي عمرة قال دخل عثمان بن عفان المسجد بعد صلاة المغرب فقعد وحده فقعدت إليه فقال: يا ابن أخي سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من صلى العشاء في جماعة فكأنما قام نصف الليل ومن صلى الصبح في جماعة فكأنما صلى الليل كُله

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وعن فضل العشاء والفجر في جماعة روى ابن ماجة وصححه الألباني عن أبي بكر الصديق قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من صلى الصبح فهو في ذمة الله فلا تُخفروا الله في عهده فمن قتله طلبه الله حتى يكُبه في النار على وجهه

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وفي فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل وملائكة بالنهار ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر ثم يعرج الذين باتوا فيكم فيسألهم وهو أعلم بهم كيف تركتم عبادي؟ فيقولون: تركناهم وهم يصلون وأتيناهم وهم يُصلون .

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وحول فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة عن السيدة عائشة رضي الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : رَكعتا الفجر خير من الدُنيا وما فيها.

فضل صلاة العشاء والفجر في جماعة

وعن أبي هريرة قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن للصلاة أولا وآخرا وإن أول وقت صلاة الظهر حين تزول الشمس وآخر وقتها حين يدخل وقت العصر وإن أول وقت صلاة العصر حين يدخل وقتها وإن آخر وقتها حين تصفر الشمس وإن أول وقت المغرب حين تغرب الشمس وإن آخر وقتها حين يغيب الأفق وإن أول وقت العشاء الآخرة حين يغيب الأفق وإن آخر وقتها حين ينتصف الليل وإن أول وقت الفجر حين يطلع الفجر وإن آخر وقتها حين تطلع الشمس.

مقالات ذات صلة

هل الطلاق في رجب حرام؟

admin

الأوقاف تكشف الأعمال المحببة في العشر الأوائل من شهر ذي الحجة

admin

شرح مناسك الحج بالترتيب خطوة بخطوة

admin