الشعلة

حقيقة بيع مبنى الإذاعة والتليفزيون وتحويله لمجمع فندقى

أكدت الهيئة الوطنية للإعلام برئاسة حسين زين، أنه لا صحة على الإطلاق لما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعى حول بيع مبنى الإذاعة والتليفزيون بماسبيرو وتحويله لمجمع فندقى، مضيفة أنها شائعة ليس لها أساس من الصحة، يطلقها البعض لإثاره البلبلة وغضب العاملين به.

وتابعت: “وهو الأمر الذى نفاه أيضًا من قبل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء فى وقت سابق، مؤكدا أن مبنى ماسبيرو يعد رمز حضارى و أحد أهم مباني الدولة التراثية التي لا يمكن هدمها أو المساس به”.

وشددت الهيئة الوطنية للإعلام، أنها ستتخذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ضد مروجى تلك الشائعات.

 

مقالات ذات صلة

إيرانيون في بريطانيا ينظمون معرضا حول مذبحة الملالي 1988

admin

دار الإفتاء المصرية تفدم كشف حساب لما قدمته من إنجازات خلال 2019

admin

حقيقة هروب الدمية ‘أنابيل’ من المتحف

admin