الشعلة

بعد قرار ترامب بحظر بيع السجائر للمراهقين.. مصر سباقة في هذا المجال

ترامب


اتفق عدد من الخبراء، على أن مصر كانت سباقة في قرار حظر بيع السجائر للمراهقين، ومن هم دون سن الـ18 عامًا، مؤكدين أن القانون رقم 52 من القانون المصري، وتعديلاته لعام 1981 تقضي بالحبس سنة والغرامة للتاجر الذي يثبت بيعه للسجائر لمن هم دون سن الـ18 عامًا. 

واستثنى القانون، الطفل أو المراهق الذي يشتري السجائر كونه ضحية، مكتفيًا بمنع الجريمة من منبعها بشديد العقوبة على الباعة.

 جاء ذلك بعدما وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أول أمس الجمعة، قرارًا بمنع بيع السجائر الإلكترونية والتبغ ومنتجاته، لمن هم دون الـ21 عامًا، وسعت 19 ولاية أمريكية خلال الشهر الجاري لمنع بيع السجائر لمن هم دون سن الـ21عامًا، علمًا بأن القانون الفيدرالي يمنع بيعها لمن دون الـ18 عامًا.

ويأتي ذلك كخطوة من الحكومة الأمريكية لحماية المراهقين والأطفال من أضرار السجائر الإلكترونية ومنتجات التبغ.

أضرار تمتد للبيئة
ويرى الدكتور عصام مغازي، استشاري الأمراض الصدرية أن التدخين لا يسبب أمراضًا للبشر فحسب، بل تمتد تأثيره الضار للبيئة المحيطة، مؤكدًا على أن المدخن إذا كان يؤذي نفسه بنسبة 25%، فإنه يؤذي من يجلس بالقرب منه بنسبة 75%، مؤكدًا على أن القانون يمنع بيع السجائر للمراهقين دون سن الـ18 عامًا.

وأكد مغازي على ضرورة شن حملات رقابية على المقاهي خاصة تلك التي تجاور المدارس الثانوية، ويكون روادها من طلبة تلك المدارس، والتي تعد ملجًأ للطلاب الفاشلين دراسيًا، وهناك يتم تدخين السجائر والنرجيلة وغيرها، لافتًا إلى أن طلبة المدارس يسعون لشراء السجائر بالواحدة بدلًا من شراء عبوات السجائر، كونها في بداية التجربة.

تزايد الطلب على السجائر
وأوضح استشاري الأمراض الصدرية، أن الطلب على شراء السجائر يتزايد رغم التحذيرات الصحية الخطيرة التي يتم طباعتها من قبل الشركة المنتجة على غلاف السجائر، مشددًا على أن تدخين السجائر قد يؤدي إلى الوفاة بطرقٍ متعددة بينها سرطان الحنجرة.

في السياق ذاته أكدت عزة فرّاج، استشاري القلب، على أن تدخين السجائر والمعسل وغيرها من منتجات التبغ، يصيب بالعديد من الأمراض الصدرية وأمراض القلب، مؤكدة على أن أبخرة دخان السجائر قد تحمل عدوى بعض الأمراض من مصاب لآخر سليم، حينما يتشارك أكثر من شخص في تدخين ذات السيجارة أو النرجيلة.

أهمية تعزيز الرقابة
وطالبت فرّاج بتعزيز الرقابة على منافذ بيع السجائر؛ للتأكد من تطبيق الباعة للقانون، ومنعهم البيع للمراهقين والأطفال دون سن الـ18 عامًا، لافتة إلى أن البعض يسعى لتجربة التدخين، رغبة منه في التشبه بالكبار، دون أن يعي أخطار تلك العادة المُدمرة، لافتة إلى أن القانون المصري نص صراحة على السجن والغرامة للبائع الذي يبيع السجائر للأطفال والمراهقين دون سن الـ18 عامًا.

مقالات ذات صلة

السعودية تعلن بدء مناسك الحج بأعداد محدودة في 29 يوليو

admin

تفاصيل “مشروع الدلتا الجديدة”أحد المشروعات العملاقة بالمجال الزراعي

admin

سر كراهية إبليس للبشر

admin