الشعلة

الإفتاء توضح حكم إخفاء أغراض الآخرين بقصد المزاح

أجابت دار الإفتاء على سؤال ورد لها عبر موقعها الرسمي نصه: ما حكم إخفاء أغراض الآخرين بقصد المزاح؟ حيث يقوم بعض الأصدقاء أحيانًا بإخفاء أغراض زملائهم بغرض المزاح وعمل ما يُسمَّى بـ (المقالب). فما حكم ذلك شرعًا؟

المزاح من وسائل الترويح عن النفس

وقالت دار الإفتاء في فتوى سابقة، المزاح من وسائل الترويح عن النفس التي يتناولها النَّاس في حياتهم من أجل تناسي الهموم، وتخفيف الضغوطات اليومية، والتسلية، والـتخلص من الملل، وإدخال السعادة والسرور على الآخرين.

وأضافت دار الإفتاء، ولأن المزاح مما ينشر السرور واللطف ويشيع البهجة في حياة الناس كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم يمزح مع أهله وأصحابه والأطفال الصغار؛ فعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: يَا ذَا الْأُذُنَيْنِ، قال أبو أسامة: يعني: يُمَازِحُهُ. رواه أبو داود والترمذي في “سننيهما” وأحمد في “مسنده”.

وتابعت، قال الإمام شهاب الدين الرملي في “شرح سنن أبي داود” (19/ 160، ط. دار الفلاح): [قيل: إنَّ هذا من جملة مزحه صلى اللَّه عليه وآله وسلم ولطيف أخلاقه؛ لأنَّ كل أَحد له أذنان تثنية أذن.. وعلى القول الأول أنّه من جملة مزحه، فيُحمل على أنَّه قاله لأنس في صغره قبل البلوغ؛ فإنَّه كان أكثر مزحه مع النساء والصبيان؛ تلطفًا بهم دون أكابر الصحابة رضي اللَّه عنهم] اهـ.

وأردفت، يحرم المزاح المشتمل على ترويع الآخرين وإخافتهم وأخذ أموالهم وأمتعتهم وإخفائها على جهة المزاح؛ جاء في “مسند الإمام أحمد” عن عبد الله بن السائب بن يزيد، عن أبيه، عن جده رضي الله عنهم، أنَّه سمع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: «لَا يَأْخُذَنَّ أَحَدُكُمْ مَتَاعَ أَخِيهِ لَاعِبًا، وَلَا جَادًّا».

مقالات ذات صلة

شيخ الأزهر في 2022.. قادة عالميون بضيافة الإمام ودعم المرأة على رأس أولوياته

admin

البابا تواضروس يشكر الرئيس السيسي على التهنئة بـ«الصوم الكبير»

admin

الصحة العالمية تحذر من خطورة تدخين المنتجات الجديدة للتبغ كالسجائر الإلكترونية والتبغ المسخن

admin