الشعلة

اصابات كبيرة تصل للتشوهات بعد التعافى من كورونا

كشف تقرير من مركز أكسفورد للبحوث الطبية، أن بعض الخبراء قد اكتشفوا أمراض ومشاكل في الرئة يصعب تشخصيها لدى المرضى الذين يتعافون بعد الإصابة بـ”كورونا”، وثبت أنهم يعانون من تشوهات في البنية المجهرية للرئة.

ويمكن للأشخاص بعد التعافي من كورونا أن تتعرض الرئة لديهم بمضاعفات صحية ، ويظل العلم يبحث عن الإجابة التساؤولات لهذا الأمر، وأجابت بعض الدراسات التى أجراها خبراء المعهد الوطني للبحوث الصحية في بريطانيا  “NIHR Research“، وكشفت أن الأشخاص الذي يعانون من متلازمة ما بعد الإصابة بكورونا  يتعرضون لتشوهات في الرئة.

كما استخدم الباحثون طريقة جديدة لمسح غاز زينون لالتقاط  تشوهات الرئة لدى مرضى فيروس كورونا الذين لم يدخلوا المستشفى ولكنهم ما زالوا يعانون من ضيق التنفس.

ويعد ضيق التنفس أحد الأعراض لدى معظم مرضى COVID لفترة طويلة، ولكن لم يتضح ما إذا كان هذا مرتبطًا بعوامل أخرى مثل التغيرات في أنماط التنفس أو التعب أو شيء أكثر أهمية.

تشير الدراسة، التي شملت 36 مريضًا، إلى وجود ضعف كبير في نقل الغاز في الرئتين إلى مجرى الدم لدى مرضى COVID لفترة طويلة – على الرغم من الاختبارات الأخرى بما في ذلك الأشعة المقطعية التي تعود إلى طبيعتها.

مقالات ذات صلة

الزكاة صمام أمان الأوطان

admin

بموائد فارغة.. احتجاجات المتقاعدين تتواصل في إيران

admin

إجازات رسمية للمصريين في شهري يونيو ويوليو 2022

admin