الشعلة

أغرب وأطرف عقوبة للممتنعين عن ارتداء الكمامات حماية من كورونا

أجبرت الشرطة في مدغشقر، مواطنين تم القبض عليهم في الشارع وهم لا يضعون كمامات للحماية من فيروس كورونا على كنس الأرصفة، حسب ما أفادت قوات إنفاذ القانون، وألزم الرئيس أندريه راجولينا السكان على الكمامات في الهواء الطلق في العاصمة أنتاناناريفو، وكذلك في مدينتي فيانارانتسوا وتواماسينا، للحد من انتشار الفيروس القاتل.

 

وأعلنت السلطات عن القاعدة الجديدة، التي دخلت حيز التنفيذ الاثنين، في 20 نيسان/أبريل إلى جانب الرفع التدريجي لإجراءات الإغلاق في المدن الرئيسية الثلاث، وحذّرت السلطات من أن المواطنين الذين يغادرون منازلهم بدون كمامات سيواجهون عقوبة خدمة مدنية.

وقال رئيس عمليات مكافحة فيروس كورونا الجنرال ايلاك اوليفييه اندرياكايا على التلفزيون الحكومي، إن “سبعين بالمئة من الناس في الشارع تقيّدوا بالقاعدة، لأنهم يخشون الاضطرار لكنس الأرصفة”، وأضاف أندرياكايا أن “الإجراءات اتخذت قبل سريان العقوبات لرفع مستوى الوعي وتوزيع أغطية الفم”، وتابع “أعتقد أن هذا كاف، وأن العقوبات يجب أن تطبق الآن”. وقال نائب رئيس الشرطة كريستيان راكوتوبي، إن حوالي 500 شخص في أنتاناناريفو وفيانارانتسوا تعرضوا لهذا العقاب الاثنين.

وأفاد مفوض انتاناناريفو هيكتور رازافيندرازاكا، أن 25 شخصا حُكم عليهم على الفور واضطروا لكنس شوارع ترابية في العاصمة. وتم نشر صور المخالفين المحرجين على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

حتى الآن، سجّلت الدولة الجزيرة في المحيط الهندي  128 حالة إصابة بفيروس كورونا، تعافى منهم 75 مريضا، فيما لم تسجل وفيات حتى الآن.

مقالات ذات صلة

مؤسسة أوروبية تكشف أسماء أبرز المؤسسات المدعومة إخوانيا في الغرب

admin

بعد وقوع الاختيار عليها.. الإمارات تستضيف مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ “كوب 28” عام 2023

admin

جماعة الجهاد المصرية النشأة والتكوين ثم الانشقاقات

admin