الشعلة

هل يجوز تأخير توزيع لحم الأضحية وإعطائه للفقراء بعد فترة ؟

هل يجوز تأخير الأضحية وإعطائها للفقراء بعد حين لعدم وجودهم الآن؟..سؤال أجاب عنه الدكتور محمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال فيديو له عبر اليوتيوب.

وأجاب “وسام”: أنه لا مانع ان تحتفظى بهذة الانصبة من اللحم خلال السنة، واضحيتك صحيحة ولا شئ عليكي فى تخزين هذا اللحم لأصحابه

وتابع : ما فعلتيه جائز شرعًا وثواب الأضحية كامل.  

هل يجوز توزيع لحوم الأضاحي بعد العيد وأيام التشريق؟

ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية، حول مشروعية توزيع لحوم الأضاحي التي تم ذبحها أيام التشريق خارج مصر بعد انقضاء أيام التشريق ووصولها إلى مصر؟

قال فضيلة الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، عبر بوابة الدار الرسمية، إنه لا مانع شرعًا من نقل لحوم الأضاحي إلى مصر بعد ذبحها خارجَها في أيام النحر والتشريق ولو أدَّى ذلك لتأخير توزيعها بعد أيام التشريق، لا سيما إذا تحقق بذلك مصلحة الفقراء بزيادة عدد الأضاحي والمستفيدين منها.

 

حكم توزيع لحم الأضحية بعد انتهاء أيام العيد 

قال الشيخ محمد عبدالسميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن هناك فرقا بين يوم النحر ويوم عرفة وبين النحر يوم العيد فقد سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم فيمن ينحر يوم عرفة فقال هو لحم قدمه لأهله أي هذا ليس هو الأضحية التي أمر الشرع بها.

وأضاف عبدالسميع، فى إجابته عن سؤال « هل هناك فرق بين النحر يوم عرفة وبين النحر صباح العيد؟»، أن من يريد أن ينحر الأضحية يوم عرفة حتى يطعم الفقراء والمساكين فهذا عمل صالح ويأخذ من الله سبحانه وتعالى ثواب عليه لكنه لا يأخذ ثواب الأضحية، فالأضحية ثوابها يبدأ من بعد صلاة عيد الأضحي إلى ما قبل غروب شمس رابع يوم العيد.

 

حكم توزيع الأضحية بعد انتهاء أيام العيد

قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن نحر الأضحية له موعد يبدأ من بعد صلاة العيد إلى مغرب آخر أيام التشريق، أما توزيع لحومها فممتد على مدار العام.

وأوضح «جمعة» في إجابته عن سؤال «بعض الجمعيات تذبح وتوزع بعد العيد بأيام، فهل أشترك في هذه الجمعيات بالصكوك؟»، أن ذبح الأضحية يبدأ من بعد صلاة العيد إلى مغرب آخر أيام التشريق، ولا جمعيات تتأخر عن ذلك التوقيت في الذبح، أما توزيع لحوم الأضحية فيكون على مدار العام.

 

هل يحصل الأبناء على ثواب الأضحية الخاصة بالأب؟

 

ورد سؤال لمجمع البحوث الإسلامية، عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، مضمونة (أعيش مع والدى أنا وإخوتى فى بيت العائلة، ويقوم والدى كل عام بشراء أضحية ويذبحها لنا كلنا فهل يحصل لنا ثواب الأضحية أم نكون مطالبين بالأضحية عن أنفسنا خاصة ونحن متزوجون أنا وإخوتى الثلاثة؟).

وأجاب مجمع البحوث، قائلًا: إنه يجوز للوالد أن يشترى أضحية وينوى بها أولاده لحديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه حين سئل: كَيْفَ كَانَتْ الضَّحَايَا عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ فَقَالَ: كَانَ الرَّجُلُ يُضَحِّى بِالشَّاةِ عَنْهُ وَعَنْ أَهْلِ بَيْتِهِ فَيَأْكُلُونَ وَيُطْعِمُونَ حَتَّى تَبَاهَى النَّاسُ فَصَارَتْ كَمَا تَرَى. رواه الترمذى.

وأوضح المجمع أن جواز الأضحية عن الأهل مقيدة بشروط نجمعها في الآتي: أن يكون المضحى منفقًا عليهم، أو يشتركون في النفقة بينهم، كما في الأسر الكبيرة، وأن يكون أقارب، وأن يجمعهم مسكن واحد، وأجاز البعض أن يجمعهم مسكن ونفقة وإن لم يكونوا أقارب، كما أجاز البعض أن يكونوا أقارب وإن لم ينفق عليهم المضحي أو يشتركون في النفقة.

وأشار الى أنه يجوز أن يشتري الوالد الأضحية ويذبحها نيابة عن أولاده ومن يعيشون معه، ونرجو لهم ثواب الأضحية.

مقالات ذات صلة

دراسة تحدد كيف تصبح مليارديرا في بريطانيا بـ3 خطوات

admin

شاهد مشادات عنيفة بالأيدى فى خيمة انتخابات الزمالك

mohamed

رسميا.. مركز الفلك الدولي يعلن موعد أول أيام عيد الأضحى

admin