الشعلة

انخفاض عالمي .. الدهب بيرخص عالميا أولا وفي مصر ثانيا

تتجه أسعار الذهب لتسجيل ثاني تراجع أسبوعي على التوالي، إذ تأثر الطلب على المعدن الأصفر بالمخاوف من رفع البنوك المركزية الرئيسية المحتمل لأسعار الفائدة رفعا كبيرا لمواجهة التضخم الجامح.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1824.72 دولارا للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 02:15 بتوقيت غرينتش، بعدما سجل أدنى مستوى في أسبوع عند 1820.99 في وقت سابق من الجلسة. وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 1825.90 دولارا.

وهبطت أسعار الذهب نحو 0.9 بالمئة هذا الأسبوع.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) جيروم باول للمشرعين الخميس؛ إن التزام البنك بكبح التضخم الذي ارتفع لأعلى مستوى في 40 عاما “غير مشروط”، حتى مع إقراره بأن أسعار الفائدة المرتفعة بشدة قد تؤدي لزيادة معدلات البطالة.

وقال مات سيمبسون كبير محللي السوق في سيتي إندكس: “لا يزال الدولار الأمريكي قويا والتوقعات تميل الآن نحو رفع الاحتياطي الاتحادي الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في تموز/يوليو”.

ويجعل الدولار القوي الذهب المسعر بالعملة الأمريكية أغلى ثمنا بالنسبة للمشترين من حائزي العملات الأخرى.

وارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات اليوم الجمعة، مما قلص الطلب على الذهب الذي لا يدر عائدا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.4 بالمئة إلى 21.02 دولارا للأوقية، وزاد البلاتين 0.9 بالمئة إلى 915.11 دولارا للأوقية، لكنهما يتجهان لتكبد خسائر أسبوعية.

وصعد البلاديوم 1.4 بالمئة إلى 1870.29 دولارا، وارتفع نحو ثلاثة بالمئة هذا الأسبوع.

مقالات ذات صلة

تعرف علي مصاريف الجامعات الأهلية 2022

admin

الصحة تنشر ارشادات لمكاتب توفير لقاحات الحمى الصفراء للمسافرين إلى السنغال

mohamed

إرسال طائرة إجلاء إلى بوخارست لنقل المصريين العائدين من أوكرانيا

admin