تقاريرتوب ستوري

نواب تونسيون يتهمون الغنوشي بارتباط قرارات حركة النهضة الإخوانية بتوجيهات تركية

طالبت أحزاب تونسية من راشد الغنوشى رئيس البرلمان، وزعيم حركة النهضة الإخوانية فى تونس، إما الاستقالة من رئاسة البرلمان، أو سحب الثقة منه، بسبب عدم حياده وزيارته الأخيرة إلى تركيا، ولقائه مع رجب طيب أردوغان. 

ووفق ما نقلته صحيفة الشرق الأوسط السعودية، فقد وزع الحزب الدستورى الحر التونسى عريضة على نواب البرلمان فى محاولة لسحب الثقة من الغنوشى، وهو ما قوبل باستجابة كبيرة من قبل الأحزاب التونسية.

وقال أعضاء بالبرلمان عن الغنوشي، إنه نسى وضعه رئيسا للبرلمان مقابل لعب دور كرئيس لحزب النهضة ومناور لتمرير حكومة الجملى التى سقطت فى اختبار نيل ثقة البرلمان.

واتهم النواب الغنوشى بارتباط قرارات حركة النهضة الإخوانية بتوجيهات تركية، وذلك عقب لقاء الغنوشى بـ رجب طيب أردوغان، عقب يوم من سحب الثقة من حكومة الجملى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق