تقاريرتوب ستوري

سفير الإمارات بالقاهرة: مصر قبلة التعليم للإماراتيين .. وجامعة بن زايد أول جامعة للذكاء الاصطناعي

أكد المهندس جمعة مبارك الجنيبي سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بجمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، الثلاثاء، أن الإمارات أتاحت الفرصة لتعلم طلابها بالخارج، وكانت مصر في مقدمة الدول كونها قبلة للطلاب الإماراتيين الراغبين في الدراسة بالخارج، مشيراً إلى أن المصريين كان لهم دور مهم في تعليم الإماراتيين.

وشدد الجنيبي، خلال كلمته بالمؤتمر الدولي السادس للتعليم في مصر، على أن الإمارات أعطت أولوية واهتماماً كبيراً للتعليم، حتى قبل قيام الاتحاد، موضحاً أن التعليم النظامي انطلق في الإمارات منذ الخمسينيات، وتطور بسرعة كبيرة وحقق العديد من الإنجازات، وانعكس ذلك على المؤشرات العالمية التي قيمت مستوى وجودة التعليم بالإمارات.

واستطرد سفير الإمارات بمصر: “التعليم العالي في الإمارات بدأ بافتتاح الجامعة عام 1967 ثم اهتمت الإمارات باستقطاب أهم الجامعات، وأنشأتها بالتعاون مع مختلف الدول وتنامت التخصصات المطروحة بما يلبي احتياجات سوق العمل، وحصلت على ترتيب متقدم عالمي من حيث مستوى وجودة التعليم”.

وأشار السفير جمعة مبارك إلى وجود خطة لدعم البحث العلمي، وأنشئت الهيئة الوطنية للبحث العلمي لتتولى الإشراف على البحث العلمي، وتوجت بتحقيق الإمارات العديد من الإنجازات أبرزها في مجال الفضاء.

ولفت إلى أن الإمارات أولى الدول التي انتبهت للذكاء الاصطناعي، وأنشأت جامعة خاصة للذكاء الاصطناعي، وتعتبر أول جامعة متخصصة في هذا المجال بالعالم، وتهدف لتحقيق التميز في خلق المعرفة وترسيخ مكانة الإمارات كمركز رائد في الذكاء الاصطناعي، وتوفر منح دراسية كاملة لفريق من الجامعة لبعض الجامعات المصرية، لاستقطاب الطلاب المتميزين لمنحهم الفرصة في التعلم بجامعة الذكاء الاصطناعي.

وأشار إلى حملة “تعلم في الإمارات” لتصبح قبلة تعليمية عالمية تجمع بين أعظم العقول والمواهب في العالم، فضلاً عن دعم وزارة التربية والتعليم الإماراتية الشباب المصري بمهارات مبتكرة وجديدة تتماشى مع احتياجات سوق العمل المستقبلية، ما يسهم في تحقيق أهداف ورؤية مصر للتنمية المستدامة 2030.

ونوه سفير الإمارات بالقاهرة، إلى معرض إكسبو 2020 دبي، الذي سيقام في شهر أكتوبر/تشرين الثاني المقبل، الذي يُعد أول معرض عالمي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، لإبراز مستوى الإبداع والثقافة والروح الإبداعية للمنطقة بأكملها والعالم، متوقعاً زيارة ما يقارب 25 مليون زائر للمعرض.

كما دعا الجنيبي لزيارة إكسبو 2020 دبي، لتشجيع سفر أكبر عدد ممكن من الشباب وطلاب الجامعات المصرية والعربية، للاطلاع على الأعمال والمشروعات والمشاركة في الأنشطة والفعاليات العالمية التي ستقام بالمعرض، فضلاً عن تقدم جميع التسهيلات والإجراءات التي تتيح الفرصة للشباب والطلاب للاستفادة من الإمكانيات والفعاليات المقامة به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق