تقاريرتوب ستوري

حقيقة مزاعم إنشاء قاعدة عسكرية تركية في سلطنة عمان

في إطار ترويج الشائعات والأكاذيب ومحاولة تعزيز صورة السلطان العثماني الجديد وفي إطار الترويج لقدراته السياسية والعسكرية الواهية شهدت  الساعات الأخيرة الماضية، زعم السياسي التركي إبراهيم كارغول، المقرب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا عقدت اتفاقية مع سلطنة عمان لإقامة قاعدة عسكرية.

وأضاف كارغول، المقرب من أردوغان في تغريدة له عبر موقع تويتر: “إنّ أردوغان نجح في عقليته الجيوسياسية لإحكام سيطرته على المنطقة، بالهيمنة على البحر الأحمر عبر القاعدة العسكرية في الصومال، وعلى الخليج عبر القاعدة التي اتفق مع السلطات العمانية لإقامتها في السلطنة، بعد إقامة القاعدة العسكرية التركية في قطر”.

  علي الجانب الآخر أكدت سلطنة عمان تحت قيادة السلطان هيثم بن طارق، التزامها بالمحافظة على استقرار الخليج العربي، و التزامها بالإطار الخليجي، ونفت بشكل قاطع أكاذيب وشائعات إعلام أردوغان الذي دأبت على نشر تلك الشائعات بهدف نشر الفتنة، وخلق حالة من الانشقاقات والنزاعات في العالم العربي

وأكدت سلطنة عمان في مناسبات عديدة على أهمية المحافظة على السلم الإقليمي وحسن الجوار، وأنها ستواصل لعب دورها الكامل في تعزيز الأمن القومي العربي، في وقت يروج فيه حزب العدالة والتنمية التركي للإشاعات المغرضة من خلال الزجّ باسم سلطنة عُمان لتكون محوراً في قائمة أطماع أردوغان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق