تقاريرتوب ستوري

حرائق قري لبنان توجع قلوب الفنانين

أعرب عدد من الفنانين اللبنانين عن حزنهم الشديد بسبب الحرائق التي نشبت بالأمس في قرية المشرف، والتي انتشرت اليوم وامتدت لقرى أخرى مثل الدبية وبريح والفوارة وكفرحيم.

نيكول سابا: “قلبي عم يحترق”

وعبرت الفنانة اللبنانية نيكول سابا عن حريتها لما يحدث في بلدها لبنان واندلاع النيران في اماكن مختلفة.

ونشرت “سابا” عبير حسابها على موقع تبادل الصورة انستجرام، صورة للحرائق، وعلقت عليها: “قلبي عم يحترق مع هالمنظر!! يا رب احمي لبنان واهله والطف به، حرايق كبيرة وكارثة طبيعية وبيئية بكل معنى الكلمة”.

نيشان: “المسؤول هو المُحاسَب”

فيما أظهر الإعلامي نيشان استياء شديد مما يحدث في لبنان، وألقى باللوم على الاجهزة المعنية، مطالبًا بالمزيد من التحرك للإنهاء اللازمة.

وغرد “نيشان” عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة تويتر، قائلًا: “المسؤول هو المُحاسَب، المسؤول هو مَنْ تقع عليه تبعةُ عمل، في لبنان حرائق، ومواطنون في كارثة! أينَ المسؤول؟، هل ينام المسؤول في حالات الطوارئ؟ إذا ابنك محروق، بتنام؟ إذا بلدك

 

سيرين عبد النور:”يا رب ساعد كل العائلات والأطفال ما النا غيرك”

 

ومن جانبها، أعربت الفنانة سيرين عبد النور، عن قلقها على الأطفال والعائلات فى لبنان،خوفًا من النيران المحيطة بهم.

ونشرت “عبد النور” مقطع فيديو عبر حسابها الرسمي على انستجرام، مقطع فيديو للحريق وعلقت عليه قائلة: “من قلبي بدعي وبطلب يا رب دخيلك تأمر مياه السماء المباركة تطفي هالنيران الشيطانية الوقحة، يا رب ساعد كل العائلات والأطفال ما النا غيرك”.

ونشب حريق كبير في محيط قرية المشرف في لبنان، وانتشرت بسرعة هائلة بفعل الرياح، أمس، ما تسبب في تهديد للبيوت السكنية ومدرسة الكرمل سان جوزيف.

وطالت النيران أيضا قرية الدبية التابعة لمحافظة جبال لبنان، في الساعات الأولى من صباح اليوم، واقتربت من المنازل هناك.

ويرجع سبب النيران إلى اندلاع حرائق الغابات التّشرينية، وآخرها الحرج ذات الغالبية الصنوبرية في منطقة المشرف، في محيط مدرسة كرمل القديس يوسف، فجر أمس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق