تقاريرتوب ستوري

جزاكم الله خيراً عن الإسلام.. شيخ الأزهر يوجه رسالة قوية للرئيس السيسي

قال أحمد الطيب شيخ الأزهر، إنه يجب أن يكون هناك حرص من قادة المسلمين على إدانة جماعات الإرهاب والحكم الجازم عليهم بأنهم فرق ضالة مارقة وأن جرائمهم تحصد من أرواح النساء والرجال والأطفال الأبرياء أضعاف أضعاف من غير المسلمين وذلك بهدف إدانة الإسلام وتصويره بأنه دين قادم من عصور الظلام.
ووجّه “الطيب” خلال كلمته باحتفالية ليلة القدر بمقر وزارة الأوقاف بحضور الرئيس السيسي اليوم الأحد، رسالة للرئيس السيسي يعرب فيها عن سعادته وسعادة مؤسسة الأزهر بجهوده قائلًا: “أثناء الاستماع إلى حديثكم الهادئ الجرئ فى القمة العربية الإسلامية بمكة المكرمة والذى لمستم فيه بحكمة جرح الأمة الإسلامية النازف وطالبتم كل المؤسسات المعنية كما طالبتم بوقف خطاب الإسلاموفوبيا فجزاكم الله خيرا عن الإسلام والمسلمين”.
وناشد شيخ الأزهر، علماء المسلمين أن يبذلوا الجهود من أجل مكافحة الأمور الخداعة التى تهدف إلى إدانة الإسلام منا طالبهم بنشر التراحم بين الناس.
كما قال للرئيس السيسي: “إن الأزهر يقدر ماتبذلونه من جهود من أجل تحقيق آمال شعب مصر وتطلعاته إلى العيش الكريم، كما يقدر جهودكم فى إستعادة مصر لدورها الرائد فى العالم العربي والإسلامى والتعاون مع حكام العرب والمسلمين من أجل نشر الإسلام والمفاهيم الصحيحة عنه”.

Video Player

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق