تقاريرتوب ستوري

تقدم لقوات حفتر يقرّبها من طرابلس

حقق الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر أمس تقدماً جديداً قربه أكثر من العاصمة طرابلس. وأعلن العميد خالد المحجوب، آمر التوجيه المعنوي لقوات الجيش، أمس، أن الطوق الأمني على العاصمة اكتمل، بعد التقاء القوات المهاجمة في أغلب النقاط، مشيرا إلى أن معركة طرابلس دخلت مرحلة جديدة.

وذكرت مواقع إلكترونية ليبية أن الجيش دخل أحياء مشروع الهضبة حول طرابلس للمرة الأولى منذ بدء المعارك. كما تحدثت «العربية» عن انسحاب تشكيلات قوات «حكومة الوفاق» إلى منطقة الأصفاح بعد تقدم قوات حفتر على طريق مطار طرابلس.

وكان أحمد المسماري المتحدث باسم «الجيش الوطني»، أعلن في وقت سابق أمس، أن قوات الجيش تحقق تقدماً على أكثر من محور، في ظل اشتباكات عنيفة لدخول العاصمة، نافياً وجود قوات أو عناصر أجنبية تقاتل إلى جانب الجيش. وتحدث المسماري عن «انهيار وتراجع قوات الوفاق».

في غضون ذلك، أعلن وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو أمس أن المشير حفتر سيزور روما خلال الأسابيع المقبلة. وجاء تصريح لويجي بعد عودته إلى بلاده إثر زيارة إلى ليبيا التقى خلالها حفتر بمقره في الرجمة خارج مدينة بنغازي مساء أول من أمس. وقال حفتر في بيان إنه ناقش مع لويجي آخر مستجدات الشأن السياسي، والتعاون بين البلدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق