تقاريرتوب ستوري

الرئيس اللبناني يتعهد بالسعي إلى دولة المواطنة ويدعو إلى تشكيل حكومة جديدة

تعهد الرئيس اللبناني ميشال عون، في كلمة ألقاها مساء اليوم الخميس، بالسعي إلى دولة المواطنة وإنهاء الطائفية وقانون موحد للأحوال الشخصية، ودعا إلى تشكيل حكومة جديدة من وزراء ذات “كفاءة وخبرة”، حسبما نقلت فضائية سكاي نيوز بالعربية، منذ قليل، في نبأ عاجل لها.
هذا وقدم رئيس الوزراء اللبناني السابق، سعد الحريري، يوم الثلاثاء الماضي، استقالته رسميا للرئيس اللبناني ميشال عون، وذهب إلى قصر بعبدا لوضع استقالته في تصرّف الرئيس اللبناني.
وقدم الحريري، استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية، تنفيذاً لأبرز مطالب الاحتجاجات اللبنانية غير المسبوقة، التي تجتاج البلاد منذ أكثر من أسبوعين.
وأوضح، في كلمة مباشرة وجهها إلى الشعب اللبناني، أن الاستقالة جاءت استجابة إلى مطالب الشعب، قائلا: إنه “سيتجه إلى قصر بعبدا الرئاسي من أجل تقديم الاستقالة إلى الرئيس، ميشال عون”.
وأضاف رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، “منذ 13 يوما والشعب اللبناني ينتظر قرارا بحل سياسي يوقف التدهور، وأنا حاولت خلال هذه الفترة أن أجد مخرجا نستمع من خلاله لصوت الناس ونحمي البلد من المخاطر الأمنية والاقتصادية والمعيشية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق